وزير لعدل والحريات يشرف على تنصيب الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء

16 فبراير, 2016

أشرف وزير العدل والحريات، الأستاذ مصطفى الرميد، الاثنين 15 فبراير 2016، بالدار البيضاء، على حفل تنصيب الرئيس الأول الجديد لمحكمة الاستئناف للدار البيضاء السيد عبد العزيز فتحاوي.

> <

وأعرب الرئيس الأول الجديد، الذي تم تعيينه خلفا للسيد الحسن كاسم بعد تعيين هذا الأخير مديرا لمديرية الشؤون المدنية بوزارة العدل والحريات، عن اعتزازه وفخره بالثقة التي وضعها فيه صاحب الجلالة الملك محمد السادس لتحمل هذه المسؤولية.

وأبرز السيد فتحاوي، في كلمته، الإصلاحات التي يعرفها قطاع العدل الذي يشهد ثورة تنأى عن كل تقليد ويطور كل تقليد، مع مسايرته في نفس الوقت المستجدات الدولية ومتطلبات الألفية الثالثة، مشير إلى الجهود المبذولة في وزارة العدل التي تروم تطوير المنظومة القانونية والاهتمام باللوجستيك ووسائل العمل وتكريس المحكمة النموذجية الرقمية، في أفق ضمان عدالة سريعة وفعالة وناجعة، فضلا عن الاهتمام بتكوين الموارد البشرية.

كما عبر عن اعتزازه بتوليه هذا المنصب بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، التي كانت لها الريادة ومثالا يقتدى، ونموذجا يحتذى به لدى سائر محاكم المملكة سواء على مستوى الاجتهاد القضائي، أو على مستوى الترابية الكمية.

وجرى حفل التنصيب بحضور، على الخصوص، والي جهة الدار البيضاء-سطات السيد خالد سفير ورئيس جهة الدار البيضاء سطات السيد مصطفى الباكوري ورئيس مجلس مدينة الدار البيضاء السيد عبد العزيز العماري، بالإضافة إلى مجموعة من المسؤولين القضائيين.