وزارة العدل و الحريات تنظم أبوابها المفتوحة الأولى تحت شعار" المواطن شريك أساسي في ورش إصلاح منظومة العدالة " بمقر وزارتها بساحة المامونية بالرباط.

03 نونبر, 2016

نظمت وزارة العدل و الحريات يومي 03 و 04 نونبر 2016 أبوابها المفتوحة الأولى تحت شعار " المواطن شريك أساسي في ورش إصلاح منظومة العدالة " بمقر وزارتها بساحة المامونية بالرباط.

> <

و قد أشرف السيد رئيس الحكومة على  انطلاق هذه الأبواب المفتوحة التي استهلها السيد وزير العدل و الحريات بكلمة افتتاحية أبرز فيها المغزى من تنظيم هذه الأيام التعريفية التواصلية، وبرنامجها  والمقاربة المعتمدة فيها و الفئات المستهدفة بها ، وهي عموم المواطنين و المواطنات ، مع الوقوف على مختلف جهود الوزارة خلال هذه الولاية .

تميزت الجلسة الافتتاحية لهذه التظاهرة الهامة بحضور عدد من أعضاء  الحكومة ورؤساء وممثلي المؤسسات الوطنية  وبعض الهيئات  الدولية الشريكة ، ومسؤولي الإدارة المركزية وعدد من المسؤولين القضائيين من مختلف محاكم المملكة وعلى رأسهم السيد الرئيس الأول لمحكمة النقض والسيد الوكيل العام للملك لديها ، وعدد من  القانونيين والأكاديميين   والحقوقيين والفاعلين الجمعويين ، وممثلي المنابر الاعلامية والمواطنين والمواطنات.

و ياتي تنظيم هذه الأيام المفتوحة في إطار سياسة الوزارة الرامية إلى الانفتاح على محيطها الخارجي ودعم جسور التعاون مع كافة شركائها وتعزيز التواصل مع الاعلام وفعاليات المجتمع المدني وعموم المواطنين ، وذلك انسجاما مع ما تضمنه الخطاب الملكي بمناسبة افتتاح الدورة البرلمانية برسم الولاية التشريعية الحالية بشأن أهمية تعزيز الأداء الإداري وانفتاح الادارة على هموم المواطنبن وسرعة الاستجابة لمطالبهم .

تضمن برنامج هذه الأيام بعد الجلسة الافتتاحية عرض شريط وثائقي نادر يوثق للمرحلة التاريخية التي كانت فيها البناية الأصلية لوزارة العدل الحالية مقرا للمجلس الاستشاري المغربي في خمسينيات القرن الماضي ، كما تضمن البرنامج كذلك زيارة لمعرض خاص بذاكرة  وزارة العدل والحريات يتضمن أرشيفا هاما من الوثائق والمخطوطات والصور التاريخية وبعض الأثاث المكتبي الأثري .

إثر هذه الزيارة قام الوفد الحكومي وضيوف الوزارة بزيارة للأروقة الاستعراضية التي تضم الوثائق والمعروضات الخاصة بكل بنيات الوزارة ومديرياتها إضافة إلى أروقة تخص محكمة النقض والمعهد العالي للقضاء والمؤسسة المحمدية لقضاة وموظفي العدل وبعض المهن القضائية خاصة المحامون والموثقون والعدول والمفوضون القضائيون والتراجمة .

كما تضمن برنامج اليوم الأول من هذه التظاهرة زيارات موجهة لعدد من الزائرين والضيوف لمختلف بنيات ومديريات الادارة المركزية حيث اطلعوا على كيفية تدبير العمل اليومي فيها ، كما تضمن أيضا ثلاثة لقاءات موضوعاتية مع طلبة كليات الحقوق والمحامين المتمرنين بهيئة الرباط في إطار  ثلاث مجموعات من الزائرين  تمحورت حول ميثاق إصلاح منظومة العدالة ومنجزات وجهود الوزارة والأوراش التي أطلقتها   والمقاربة التي تعتمدها في تدبير العمل اليومي  .

وينتظر أن تتواصل فعاليات هذه التظاهرة في يومها الثاني طيلة يوم  الجمعة 04 نونبر ،  باستقبال مزيد من الضيوف والزوار .