اختتام الأبواب المفتوحة لوزارة العدل و الحريات

08 نونبر, 2016

تواصلت طيلة يوم الجمعة 04 نونبر 2016 فعاليات اليوم الثاني من الأيام المفتوحة لوزارة العدل و الحريات باستقبال مزيد من الزوار الذين زاروا معرض الوزارة و أروقة وحداتها الإدارية كما قاموا بزيارات ميدانية لديوان السيد الوزير و مكتبه الخاص و الكتابة العامة و باقي المديريات.

> <

كما تواصل السيد الوزير و مسؤولو الإدارة المركزية مع هؤلاء الزوار عبر ثلاثة لقاءات موضوعاتية مباشرة  مع الفوج 41 من الملحقين القضائيين ، و مع طلبة كليات الحقوق ، و مع عموم المواطنين تضمنت معطيات عن عمل الوزارة و مختلف أوراشها المفتوحة ، و تخللتها أسئلة و استفسارات من الحاضرين  .

و قد تواصلت أشغال هذه الأيام في جو أخوي مفتوح إلى حين موعد الجلسة الختامية التي ترأسها السيد الوزير في نهاية اليوم ، و قدم خلالها كلمة ختامية ذكر فيها بالسياق العام لهذه المبادراة  و بالهدف منها ، موجها جزيل شكره و شكر الوزارة إلى كل من أسهم في إنجاحها من  ضيوف كبار    و في مقدمتهم السيد رئيس الحكومة و السادة الوزاراء و السيد الرئيس الاول لمحكمة النقض و السيد الوكيل العام للملك بها و رؤساء و ممثلو المؤسسات الوطنية و العمومية و عدد من المسؤولين القضائيين و ممثلي الهيئات المهنية و رؤساء الوحدات الإدارية للوزارة و قضاتها    و مهندسيها   و موظفيها  و  ممثلي  المؤسسات الشريكة فيها و إلى اللجنة التنظيمية و إلى كل الزوار   و الضيوف ، آملا  أن يكتب لهذه المبادرة ، كما هو الشأن بالنسبة لمبادرة " الموظف المتميز "، الإستمرار و التطور  لتصبح تقليدا إداريا و مهنيا راسخا في قطاع العدل .