وزير العدل والحريات يترأس الوفد المغربي المشارك في أشغال الجزء الرفيع المستوى للدورة 34 لمجلس حقوق الإنسان بجنيف

09 مارس, 2017

ترأس السيد وزير العدل والحريات الأستاذ المصطفى الرميد الوفد المغربي المشارك في الجزء الرفيع المستوى من الدورة الرابعة والثلاثين لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان التي تمتد من 27 فبراير إلى 24 مارس 2017.

> <

وقد قدم السيد الوزير يوم 28 فبراير كلمة المملكة المغربية أمام مجلس حقوق الإنسان والتقى على هامش أشغال الدورة السيد نائب رئيس جمهورية جنوب السودان والسادة وزراء الخارجية والعدل وحقوق الإنسان بالدانمارك والشيلي والنيبال والتشاد والعراق والبحرين والسعودية إضافة إلى سفير الاتحاد الإفريقي لدى الأمم المتحدة بجنيف وسفراء عدد من الدول المشاركة.

وخلال كلمته أمام المجلس، قدم السيد الوزير عرضا عن جديد المنجزات الوطنية في مجال الديمقراطية والحريات وحقوق الإنسان خلال السنة الماضية، كما استعرض موقف المملكة من عدد من القضايا الهامة التي تشغل بال المنتظم الدولي وجهود المملكة لخدمة القضايا العربية والإفريقية والدولية.

وقد كانت هذه الكلمة مناسبة لتأكيد الموقف المغربي من النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية وتجديد انخراط المملكة في مسلسل البحث عن حل سياسي توافقي متفاوض بشأنه بين جميع الأطراف على أساس مبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها المغرب إلى الأمم المتحدة والتي حرص مجلس الأمن منذ سنة 2007 على اعتبارها مبادرة جدية وذات مصداقية، مع تجديد الالتزام بمواصلة التعاون مع جهود الأمين العام للأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل نهائي لهذا النزاع المفتعل.