"السيد وزير العدل يشارك في ندوة دولية بفيينا حول موضوع "الوقاية من تطرف الأشخاص رهن الاعتقال

14 دجنبر, 2017

> <

شارك السيد محمد أوجار وزير العدل يوم الخميس 14 دجنبر 2017 في ندوة دولية نظمتها وزارة العدل بفيينا بالنمسا حول موضوع:

‎ "الوقاية من تطرف الأشخاص رهن الاعتقال"  

حضرتها مجموعة من الدول الأوروبية والعربية.

في معرض مداخلته ذكَّر السيد الوزير بالخطر الذي تواجهه دول العالم كافة من تنامي ظاهرة الإرهاب ومن تنامي الفكر الداعي إلى القيام بأعمال إرهابية. وبهذه المناسبة استعرض وزير العدل تجربة المغرب في مكافحة الإرهاب والتطرف باعتماد مقاربة شمولية، مقاربة استباقية ووقائية ومقاربة عقابية جزائية وكذلك مقاربة إصلاحية لفائدة الأشخاص الموضوعين رهن الإعتقال في قضايا التطرّف والإرهاب.

كما شدد السيد الوزير على أن المغرب حرص على احترام كافة شروط المحاكمة العادلة في المعالجة القضائية لملفات التطرّف والإرهاب.

من جهة أخرى أكد السيد الوزير على أهمية التعاون بين الدول لتبادل أنجع التجارب لمواجهة التطرّف وتدمير الفكر الذي يبيح القيام بأعمال إرهابية. وهي أفكار لا تمت بأي صلة بدين الإسلام الذي ينبني على أسس السلام والتسامح والتعايش بين الأديان.

 

وفيما يلي نص كلمة السيد الوزير