السيد وزير العدل يستقبل ائتلاف مبادرة دعم حرية التعبير وتكوين الجمعيات وتعزيز الحق في التجمع

استقبل السيد وزير العدل الأستاذ محمد أوجار صباح يوم الاثنين 23 أكتوبر 2018 بمقر مكتبه بالوزارة أعضاء جمعية عدالة وعدد من أعضاء ائتلاف مدني أعد دراسة عن الحريات بالمغرب في إطار مشروع مشترك بين جمعية عدالة ومنظمة إريكس أوربا ومكتب اليونسكو بالرباط ومكتب الشرق الأوسط لمنظمات الفصل 19، ويهدف المشروع إلى تعزيز حرية التعبير والحق في التجمع وفي تكوين الجمعيات وفقا للمعايير الدولية.

> <

ويعتبر هذا اللقاء الأول من نوعه بين هذه الجمعيات وبين وزير في الحكومة في إطار الحملة الترافعية التي أطلقتها هذه الفعاليات الجمعوية أمام الوزراء ورؤساء المؤسسات الوطنية والمؤسسة التشريعية من أجل تعزيز التنفيذ الفعال لإطار قانوني يضمن هذه الحريات والحقوق.

خلال هذا اللقاء، قدمت السيدة جميلة السيوري منسقة المبادرة الإطار العام لهذه المبادرة وأهدافها والشركاء فيها، وقدم السيد بوبكر لاركو عرضا عن الشق المتعلق بحرية الجمعيات والتجمعات وقدم السيد عزيز إدلامين عرضا عن الشق  المتعلق بحرية التعبير والسيد الغطاس عرضا عن أهم الملاحظات والمقترحات المتعلقة بالاداعات الجمعوية، في حين قدم السيد سامي المودني عرضا عن الشق المتعلق بالمجلس الوطني للصحافة، وذكر السيد مصطفى المانوزي بأهمية هذه المبادرة وبضرورة إشارك القضاء فيها والأخذ بعين الاعتبار التدابير الواردة في الخطة الوطنية للديمقراطية وحقوق الانسان، وقد استعرضت هذه العروض أهم الملاحظات المسجلة على كل واحد من المحاور الأربعة.

وفي حواره التفاعلي مع هذه الكلمات والعروض، عبر السيد الوزير عن امتنانه لهذه المبادرة التي من شأنها أن تقدم مقترحات تساهم في تجويد النصوص القانونية الوطنية، كما عبرعن تقاسمه الانشغالات التي تشغل بال أعضاء المبادرة وكافة فعاليات المجتمع المدني وتفهمه لها، معبرا عن استعداده للتعاون مع كل المبادرات البناءة التي من شأنها تجويد النصوص القانونية الوطنية والرقي بواقع ممارسة الحقوق والحريات في بلادنا، مؤكدا استعداده للمشاركة في تنظيم لقاءات يحضرها كافة الأطراف المعنية من أجل مناقشة المواضيع الهامة في هذا الباب خاصة موضوع حرية التجمعات والاجتماعات وتنظيم الوقفات والمسيرات السلمية وموضوع حرية  التعبير في وسائل الإعلام الالكترونية وغيرها إضافة إلى القوانين ذات الصلة بذلك، وقد عبرت السيدة رئيسة جمعية عدالة ومنسقة المبادرة عن شكرها العميق لسرعة تجاوب السيد الوزير مع طلب عقد لقاء معه في إطار هذه الحملة الترافعية وعن ارتياحها، والوفد المرافق لها، للأجواء التي جرى فيها اللقاء، ملتمسة عقد لقاء ثان مع السيد الوزير بعد استكمال الجولة الترافعية من أجل عرض ومناقشة نتائجها والخطوات المستقبلية لضمان الأخذ بعين الاعتبار ملاحظات ومقترحات هذه المبادرة.

حضر اللقاء ممثلون عن الجمعيات التالية:

- المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف

- الفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية

-  جمعية جسور

- المركز المغاربي للإعلام والاتصال

- المنتدى المغربي للصحافيين الشباب

- المرصد المغربي للحريات

- منظمة حريات الإعلام والتعبير

- مركز حرية الإعلام

- المنظمة المغربية لحقوق الانسان

- جمعية عدالة من أجل الحق في محاكمة عادلة.