السيد وزير العدل يشارك في المؤتمر الدولي للعدالة بالهند ويلقي كلمة فيه

ألقى السيد محمد أوجار وزير العدل يوم السبت بمدينة لاكناو الهندية كلمة في المؤتمر الدولي 19 لوزراء ورؤساء مجالس العدل في العالم.

> <

وقد أبرز السيد الوزير في هذه الكلمة أهمية مشاركة وتبادل التجارب والممارسات الفضلى بين الدول في عالم يشهد تحديات الجريمة المنظمة العابرة للقارات والإرهاب والتطرف والاتجار بالبشر، حيث أكد على ضرورة مواجهة هذه التحديات بعمل منسق وتعاون جماعي ودولي، منوها في هذا المجال بعلاقات التعاون التي تجمع المملكة المغربية بجمهورية الهند والتي عرفت دينامية جديدة بعد الزيارة التاريخية لجلالة الملك محمد السادس إلى هذه الدولة سنة 2015 والتي تعززت بالتوقيع هذا الأسبوع على ثلاث اتفاقيات تعاون قانوني وقضائي بين البلدين.

وخلال كلمته، قدم السيد الوزير عرضا حول الإصلاحات الجارية في المغرب خلال العقدين الأخيرين خاصة بعد تصويت الشعب المغربي على دستور جديد سنة 2011 بمبادرة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

كما تطرق السيد الوزير في هذه الكلمة إلى الإصلاحات التي يقودها جلالة الملك في مجال إصلاح منظومة العدالة والذي يعتبر استقلال السلطة القضائية أحد أبرز وجوهه.

كما أشار السيد الوزير إلى محاور الإصلاح الأخرى التي تشتغل عليها وزارة العدل وعلى رأسها مشروع المحكمة الرقمية الذي سيعزز بتوثيق العلاقات بين وزارتي العدل في المملكة المغربية وجمهورية الهند خاصة بعد توقيع البلدين خلال هذا الأسبوع إعلان نوايا في مجال الرقمنة وأتمتة المحاكم.

وفي ختام كلمته، أعلن السيد الوزير عن تنظيم الدورة الثانية لمؤتمر مراكش الدولي للعدالة في أكتوبر المقبل والتي ستتخذ من مجال التحول الرقمي في العدالة موضوعا لها.

 

وخلال مشاركته، عقد السيد الوزير العديد من اللقاءات الثنائية على هامش المؤتمر مع كل من الرئيس السابق لجنوب إفريقيا السيد Kgalema Motlanthe والرئيسة السابقة لجمهورية جزر الموريس السيدة Ameenah Gurib Fakim إضافة إلى العديد من وزراء العدل.

وقد شارك في هذا المؤتمر ما يزيد عن 69 دولة بحضور رؤساء دول سابقين ورؤساء برلمانات ووزراء.